الرجاء الإختيار
العنوان القائمة

باسيل انتقل من كانكون الى ميريداالمكسيكية فجامايكا

الخط + - Bookmark and Share
  • bass1
  • bass2
27/11/2017
شارك وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل في مأدبة غذاء ولقاء أقيم على شرفه في النادي اللبناني في مدينة ميريدا في المكسيك بدعوة من رئيس النادي سيرخيو ابراهام بحضور حاكم ولاية يوكاتان رولاندو زاباتا بيو، رئيس مجلس النواب في الولاية، رئيس مجلس القضاء في يوكاتان، رئيس بلدية ميريدا وحشد كبير من ابناء الجالية اللبنانية. الوزير باسيل ذكر المغتربين بالقانون الذي أقر في مجلس النواب اللبناني لاسترداد حقهم بالجنسية اللبنانية، انطلاقا من هنا من واجبكم استرداد جنسيتكم لثلاث أسباب: اولا: لتمكنكم من الحصول على جنسية اخرى دون اي كلفة وأي تعب. ثانياً: ان الحصول على الجنسية يعطيكم امتيازات ضريبية في لبنان اضافة الى النظام المصرفي الذي يرتكز على السرية المصرفية. ثالثاً: كذلك بحصولكم على الجنسية اللبنانية او حتى تقديم طلب بذلك، يمكنكم الاستفادة من الفوائد المخفضة التي تصل قيمتها الى واحد في المئة، ما يحفزكم على الاستثمار او شراء عقار او منزل في وطنكم الام. ولفت الوزير باسيل الى ان الأهم من هذه المعطيات انكم تصبحون جزءا من اللبنانيين الذين يجتمعون في مختلف بلدان العالم، فلبنان يطالبكم بزيارته ولو مرة في السنة وأنتم كالارزة متجذرون في الارض ومرفوعي الرأس ومنتشرين كاغصانها في العالم فكل واحد منكم هو أرزة من لبنان. ودعا الوزير باسيل الحضور لزيارة لبنان والتواصل مع أهله للمشاركة بالمؤتمر السنوي للطاقة الاغترابية الذي يعقد في دورته الخامسة في بيروت في شهر أيار المقبل معلناً عن تعيين قنصل فخري في ميريدا. وخلال اللقاء تحدث رئيس النادي اللبناني مرحباً بالوزير باسيل مثنيا على جهوده في جمع الانتشار والعمل على استرداد حقوقهم مؤكداً على تعلق ابناء الجالية بأصولهم وجذورهم اللبنانية. بدوره اشاد حاكم ولاية يوكاتان بالجهود التي تبذلها الجالية اللبنانية في الولاية مما يساهم في تطوير القطاعات في الولاية بعد الاستفادة من خبراتهم واستثماراتهم. اما القائم بالاعمال رودي قزي فحيا مساهمة الجالية اللبنانية التي شارك عدد كبير من ابنائها في مؤتمر الطاقة الاغترابية في كانكون. وفي نهاية اللقاء تم تكريم ثلاث شخصيات من الجالية ساهمت برفع أسم لبنان عالياً. جامايكا الوزير باسيل انتقل الى جامايكا لتفقد ابناء الجالية اللبنانية، فالتقاها بحضور رئيس الحكومة السابق من أصل لبناني ادوار سياني، وزير المال والاقتصاد فايغيل وليامز وعدد من المسؤولين السياسيين والاقتصاديين والقى الوزير باسيل كلمة قال فيها:"انتم لم تدعونا لزيارتكم بل نحن من بحث عنكم وتطفلنا عليكم، نريد ان نعوّض عن تاخير السنوات السابقة ونحن سنبقى الى جانبكم ونتابعكم، وقريبا سنعين قنصلا فخريا لكم في جامايكا على امل ان نلتقي في مؤتمر الطاقة الاغترابية في بيروت في أيار المقبل." واضاف:"ان الانتشار هو عبارة عن وجود لا عدد، وانتم لكم اهمية استراتيجية بالنسبة إلينا، لذلك نريد منكم العودة الى "اللبنانية" التي هي انتماؤنا ونريد منكم التواصل مع لبنان." وأوضح وزير الخارجية ان لبنان تم اجتياحه مرات عدة واخرها مع النزوح السوري مشيراً الى ان هويتنا مهددة اليوم، لذلك انتم مهمون بالنسبة إلينا. وتوقف عند ميزة اللبناني في التأقلم مع مختلف الظروف وفرادته في التعايش والتنوع، داعياً الحضور لاستعادة جنسيتهم والمشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة في ايار ٢٠١٨، "فتشاركون في تقرير المصير السياسي للبنان ونذكركم انه في عام ٢٠٢٢ سيتمثل المنتشرون حول العالم ب ٦ نواب."
آخر تحديث في تاريخ 27/11/2017 - 03:17 ص
جميع الحقوق محفوظة وزارة الخارجية والمغتربين - لبنان ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع